الرئيس ترامب يزور الشرق الأوسط و أوربا

0
29

يقوم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الجمعة بزيارة خارجية يأمل البيت الأبيض أن تحول الانتباه بعيدا عن الجدل الداخلي وتوجهه صوب سياسته الخارجية في ظل المشاكل التي تواجهها إدارته.

ويتوجه ترامب إلى السعودية ظهر الجمعة وسيزور أيضا إسرائيل وبلجيكا وإيطاليا الأسبوع المقبل. ووُصفت الرحلة بأنها فرصة لزيارة مناطق مقدسة للأديان السماوية الثلاث ولقاء زعماء عرب وإسرائيليين وأوروبيين.

لكن الضجة السياسية في واشنطن بسبب عزل ترامب لمدير مكتب التحقيقات الاتحادي (إف.بي.آي) جيمس كومي والمزاعم أنه ضغط على كومي لوقف التحقيق في أمر مستشار الأمن القومي السابق مايكل فلين وتعيين مستشار خاص للتحقيق في مزاعم عن تدخل روسيا في انتخابات 2016 واحتمال ارتباطها بحملة ترامب تهدد بأن تلقي بظلالها على جولته.

وقال الرئيس الجمهوري خلال مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض يوم الخميس “نتطلع لوضع هذا الموقف برمته خلف ظهورنا“.

ومن المتوقع أن يلقى ترامب استقبالا حارا من الزعماء في السعودية وإسرائيل لكن التساؤلات بشأن وجهات نظره من اتفاق إيران النووي والتزامه تجاه أمن حلف شمال الأطلسي والتشكك في اتفاق باريس للمناخ قد تؤجج التوتر خلال اجتماعات مع نظرائه الأوروبيين في بروكسل وصقلية.

وقال المحلل الجمهوري تشارلي بلاك “المعروف دوما أنه عندما يقوم رئيس بجولة خارجية كبيرة ولاسيما لو كانت تتضمن بعض لقاءات القمة المهمة.. فإن هذا هو ما يهيمن على الأخبار ويزيح معظم القضايا الأخرى“.

وأضاف قائلا “سواء كان ذلك صدفة أو مقصودا فسيساعده فيما يتعلق بالأخبار بشأن روسيا لبعض الوقت“.

LEAVE A REPLY