تفشي الإيبولا: الحكومة النيجيرية تدعو إلى زيادة اليقظة

0
13

دعا وزير الصحة النيجيرى، البروفسور أيزيك ادي وولى إلى توخي مزيد من اليقظة وتكثيف جهود التوعية حول اعراض الحمى النزفية.

وأشار الوزير إلى أن مقدمي الرعاية الصحية وعامة الناس يجب أن يبلغوا فورا عن أي علامات المرض إلى مسؤولي الصحة العامة.

وذلك استجابة لإعلان منظمة الصحة العالمية عن حالات الإيبولا المؤكدة في جمهورية الكونغو الديمقراطية.

كما وجهت الحكومة تعليمات إلى مسؤولين الصحة في الموانئ  لزيادة أنشطة التفتيش والإبلاغ عن أي شخص مريض أو مشتبه فيهم للتأكد و التنبيه على الفور وإجراء الفحوصات ذات الصلة.

“والأعراض تشمل الحمى، والتعب، والضعف و الدوخة وآلام العضلات. والمرضى الذين يعانون من حالات أكثر شدة  ينزفون تحت الجلد، والأعضاء الداخلية أو حتى من الفوهات الجسدية مثل الفم والأذنين ”

وحث الوزير النيجيريين على عدم الذعر حيث ان مركز نيجيريا لمكافحة الامراض مجهز لضمان صحة المواطنين.

وقال  “اإن الوكالة تعمل منذ فترة على تعزيز قدرات الولايات على كشف الحمى النزفية بما فيها حمى لاسا وادارتها والرد عليها”.

ودعا الولايات الى بدء التعبئة الاجتماعية وجهود التوعية الاعلامية عبر التلفزيون والراديو وووسائل الاعلام  المطبوعة والاجتماعية.

و حث البروفسور ادي وولى وزارات  الصحة في الولايات  على تعزيز خدماتها الرقابية  ووجه جميع العاملين الصحيين النيجيريين الى الحفاظ على مؤشر عال للاشتباه فى فحص جميع حمى فيروس ايبولا

كما شجع الوزير المواطنين على مراعاة مستوى عال من النظافة الشخصية تشمل غسل اليدين بصورة منتظمة، وكذلك الإبلاغ عن جميع حالات الحمى إلى أقرب مرفق صحي.

SHARE

LEAVE A REPLY