قنبلة يدوية تقتل ثلاثة من أعضاء الحزب الحاكم في بوروندي

0
11

اطلق رجل مجهول قنبلة يدوية على منزل فى العاصمة البوروندية فى وقت متأخر من يوم الاربعاء مما اسفر عن مصرع ثلاثة اشخاص يعتقد انهم اعضاء فى الجناح الشبابى للحزب الحاكم.
لقى ما لا يقل عن 700 شخص مصرعهم فى اشتباكات عنيفة بين مؤيدى ومعارضي الرئيس بيير نكورونزيزا منذ ابريل 2015 عندما قال انه سيشغل منصبه الرئاسي لولاية ثالثة. أعيد انتخابه في يوليو 2015 في انتخاب قاطعته المعارضة إلى حد كبير.

واضاف ان “الهجوم الذي وقع  الاربعاء ادى الى مقتل ثلاثة شبان. وقال المتحدث باسم الشرطة بيير نكوريكى للصحفيين يوم الخميس ان ثلاثة اخرين اصيبوا بجراح، بينهم سيدة وطفلها ورجل، وتم نقلهم الى المستشفى “.

واضاف ان “جميع القتلى هم من اعضاء الجناح الشبابى لحزب الجبهة من جانب قوى الدفاع عن الديمقراطية، بمن فيهم زعيم على المستوى المحلى. واضاف نكوريكى انه تم القبض على خمسة مشتبه فيهم، بمن فيهم مواطن رواندى.

SHARE

LEAVE A REPLY